Diego Maradona

من أول ما وعيت ع كرة القدم، وعيت ع الأرجنتين؛ ومن هديك الأيام لليوم كان وما زال حبي لهالمنتخب غريب.

أيام غويكوشيا وسيميوني وباتيستا وكاسيريس وأورتيغا وكانيجيا وبالبو وروجيري وبالطبع مارادونا. وضل مع كل مجموعة عم تجي وتستمر سنة ورا سنة؛ أيام ألميدا وأيالا وأسترادا وديلجادو وفيرون وكافاليرو وزانيتي. لتجي مرحلة أيمار وكامبياسو وسافيولا وتيفيز وسورين وبالاسيو وكروز وريكلمه وماسكيرانو، وتضل لعصر روميرو وأوتامندي ودي ماريا ورودريغيز وروخو وباستوري وأغويرو وميسي وهيغواين.

بس كانيجيا وباتيستا ومارادونا، عالم ما رح يتكرر أبداً لا في تاريخ الأرجنتين ولا في تاريخ اللاعبين. أي مشجع أرجنتيني من عصر قديم شوي رح يعرف منيح شو يعني هالحكي.

اليوم مات مارادونا بكل هدوء، مات شخص خلانا نعشق هالرياضة ونعشق الأرجنتين وكل السحر الرياضي فيها، ونعشق كل فنونها وحياتها وتفاصيلها من وراه. فضل مارادونا ع عشاق الرياضة والأرجنتين تجاوز الرياضة بكتير، هو سبب للبحبشة والبحث عن كل شيء متعلق بالأرجنتين وتفاصيلها الصغيرة.

سلامات دييغو مارادونا.

Words

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.