The Untamed (La región salvaje) 2016.. هل المتعة تؤدي إلى تطوّر متوحش؟

رغم أن الفيلم جاء مصنفاً كخيال ورعب درامي، إلا أن الخلفية والتفاصيل التي يعالجها الفيلم، ومضمون الحدث السردي، هي أبعد من التصنيفات الجاهزة.

القصة عن كائن فضائي شهواني (جنسياً) وصل إلى الأرض بطريقة ما، لكن حضوره الفعلي الذي تقوم القصة عليه، بصرياً كان في أربع مشاهد فقط، أما العرض الأساسي هو لمجموعة من العلاقات الاجتماعية في بلد فقير كالمكسيك ليناقش أزمة الهوية الجنسية لدى الإنسان، والعلاقات المثليّة في مجتمع ثالث.

يقوم المخرج الإسباني أمات إسكالنتي Amat Escalante ببناء الحدث على ذلك الكائن الذي نشاهد له ذراع منذ بداية الفيلم وهي تخترق جسد فيرونيكا بين فخذيها، والمصابة نتيجة توحش الكائن عليها في خاصرتها. لينقلنا أمات بين عدة مشاهد متتالية نشعر معها بالتفكك وعدم الترابط، من مشهد أليخاندرا، روث راموس Ruth Ramos المستلقية في فراشها وهي تتلقى العملية الجنسية الروتينية من زوجها آنخل، خيسوس ميزا Jesús Meza، إلى مشهد فيرونيكا، سيموني بوثيو Simone Bucio، وهي في المشفى تعالج جرحها مع فابيان الممرض، إيدن فيلافيثينيثيو Eden Villavicencio (أخ أليخاندرا)، إلى مشهد المثلية بين آنخل (زوج أليخاندرا) وفابيان (أخ أليخاندرا).

على هذا الرباعي الافتتاحي، يستعرض آمات للمشاهد أنه أمام مجموعة من العلاقات الاجتماعية المهترئة، من أفكار، الرهاب العاطفي، المثلية، عدم الإشباع الجنسي، إنها دارما عائلية. لتتطور الأحداث بينهم في توحش الكائن الفضائي وإصابة فابيان وإيجاده مرمي في مستنقع عارياً.

يتم اتهام آنخل (زوج أليخاندرا) بمحاولة قتله، بعد اكتشاف بعض الرسائل التهديدية منه لفابيان، وتقوم فيرونيكا هي الأخرى باستقطاب أليخاندرا نحو الكائن الفضائي الذي بدأ بالتلاشي نتيجة الانقطاع الطويل عن ممارسة الجنس.

في هذه المعادلات الأربع، يستعرض أمات بعض الرؤى الفلسفية المرتبطة بالمجتمع المكسيكي، وأفكار مجردة لمفاهيم الجنس.

بداية نحن أمام كائن فضائي بدائي، فيزيائياً ووعياً، استمراره في الحياة يقوم على ممارسة الجنس باستمرار للشعور بالمتعة وإعطائها للآخرين، دون تحديد هويته الجنسانية (ذكراً أم أنثى)، وهو ما ينتج عنه تجربة حقيقية للوعي البشري الرباعي السابق، بالانتشاء الذي لم يعرفوه في علاقاتهم القائمة على مجموعة من العلاقات المتشابكة والمخفية، وهو ما يطرح سؤالاً: هل الوعي البدائي والغريزية الجنسية هي الأكثر إيحاءً بالمتعة التي لا تحتاج مفاهيم للاستمرار؟.

نشاهد التعلق العاطفي لفيرونيكا مع الكائن الذي أصابها في البداية، واستمرار لجوئها إليه إلى لحظة الختام في قتله إياها من شدة المتعة. ذات الأمر نشاهده في الانتشاء الرهيب لأليخاندرا في مشهد التفاف الكائن عليها واختراقها في كل مسام في جسدها.

طبيعة الكائن الفيزيائية الغريبة، تعطيه إمكانية للسيطرة الكلية على الجسد البشري لإمتاعه بطريقة لا توصف، ومن خلال هذه المعطيات، يعالج أمات طبيعة المجتمع المكسيكي المصاب بالرهاب من أفكار الجنس.

رغم أن الفيلم يقوم كلياً على شخصية محورية وهي الكائن، إلا أن علاقات الرباعي معه كانت طفيفة جداً لدرجة يتحول فيها الكائن إلى نمط هامشي أمام سيطرة الوعي للرباعي وآليات أفكارهم وطروحاتهم ورغباتهم والسعي للذوبان في الآلية الجنسية دون التركيز على أي شيء آخر.

أسرة أليخاندرا وآنخل المفككة التي تؤدي إلى انهيار كلي أمام البحث عن بدائل ممتعة للفردانية البشرية، لقد رفضت أليخاندرا العودة لتأسيس الأسرة أمام شعورها العميق بالجنس، فوصلت لمرحلة تقديم زوجها المثلي إلى الكائن الذي قتله في النهاية وتم دفنه مع فيرونيكا.

لكن أمام هذا الاستعراض، ينبع سؤال عميق: هل بدائية الكائن الجنسية اللطيفة، يمكن أن تتطور إلى فعل متوحش للقتل عندما يصبح الجنس الممتع للبشر حاضراً دائماً؟ هل الاختفاء الجنسي أو انقطاعه عن حيواتنا هو السبب في الحفاظ على توازننا الأخلاقي؟.

بعيداً عن المعالجات الدرامية للطبيعة المجتمعية التي قدمها أمات لمجتمع ثالث كالمكسيك، لكن خلف الاستعراض الكلي للفيلم تظهر تلك التساؤلات المفهوماتية عن السلوك الجنسي والبحث عن الإشباع المتفوق عن أي فعل بشري ثنائي، فنحن أمام قوة غرائبية خارجية تمتلك السيطرة على انتهاك الجسد بالمعنى الشامل وليس الشعور اللحظي بالنشوة.

هذا الفيلم رغم أنه ليس من النوع المفضل لدى الكثير من الناس ومتابعي السينما، إلا أنه يعالج أفكار هي من الحساسية أن البشر لا يناقشونها علناً، ويحافظون على أنفسهم من الدخول في عوالمها، لكنها أسئلة مهمة للوعي البشري وأهمها، ما هو الجنس أمام حقيقة النسق الروتيني للعلاقات البشرية المحكومة بقوانين اجتماعية وثقافية وأخلاقية؟!.

DOWNLOAD FILM

Words

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.